يحيى الفخراني: صاروخ الفن .. بعيد المدى.. واسع الانتشار

مكتوب بواسطة فريق المونديال
  • منذ 1 شهر
  • 74


يحيى الفخراني:  صاروخ الفن .. بعيد المدى.. واسع الانتشار

عصف فكري رائع نشر علي صفحات الفيس بوك  بقلم: الكاتبة الصحفية مها متبولي حول شخصية الفنان يحي الفخراني ومهرجان ابوظبي كتبت تقول ; 
استحق يحيى الفخراني جائزة مهرجان أبوظبي عن جدارة، عن مجمل أعماله الدرامية والسينمائية، بعد أن تربع على عرش الدراما المصرية ، وصار الأكثر توهجا والأكبر جماهيرية في العالم العربي . 

وقد أثار الفخراني بكلمته في حفل التكريم شجون الحضور،لأنه تحدث عن نجيب محفوظ ،والرئيس السادات ، وحبه وتقديره للشيخ زايد، مشيرا إلى أن هذا التكريم أسعده كثيرا،لأنه يحمل رسالة حب وتسامح، وهما جوهر الفن.

وتابعت باهتمام كلمات الحضور، وقد شجعتني لكي أكشف عن مواطن القوة في شخصية الفنان الكبير، من خلال البحث عن مصادر الطاقة الفنية ، فالفخراني في رأيي صاروخ ، بعيد المدى، واسع الانتشار.
 عرفت "الاستاذ يحيى" فنانا له شخصيته الفنية والفكرية المستقلة، وسط نجوم جيله، فعلى الرغم أنه يبدو بسيطا سهلا مقنعا في أدائه التمثيلي ، لكنه عميق الانفعالات ، غزيرالاحساس، دائما يجسد شخصياته متجاوزا الحدود النمطية، يتألق دون أن يفقد القدرة على الالمام بكل التفاصيل، وتقديم نماذج درامية مختلفة سواء للانسان العادي المطحون،أو الباشا الارستقراطي المتخم بالثروة والنفوذ.
 
وأعتقد أيضا أن الفخراني يستمد تألقه أيضا من تجدد حالاته الدرامية ، فهو يجيد التنقل بين طبقات السلم الطبقي في المجتمع المصري، سواء في الريف أو في المدينة.

كما أنه يقدم الأعمال التراجيدية والكوميديا والمسلسلات الخفيفة والأعمال الدرامية الفلسفية ،والتي تفكر في مصير الانسان، ومعنى الحياة والموت، عبر الكثير من أعماله مثل "يتربى في عزو ،وجحا المصري حتى الخواجة عبد القادر وونوس ومسرحية الملك لير"، لكنه في ذلك كله ينطلق من وعي عميق بواقع الحياة في مجتمعه وأشكال وأدوات التعبير عنه.

وأهم ما يميز يحيى الفخراني أنه ممثل مثير للانتباه، يجعلك تندمج في عالمه ،وتتعايش مع شخصياته ،ويدفعك أداؤه لمتابعة التطور الدرامي للحدث، حيث تخرج من مشاهدة أعماله، وأنت تحمل قيمة جديدة ،فهو يتسلل الى أعماق النفس ، ويفتح شهيتك للمشاهدة ، فتحب شخصياته ،وتتعاطف معها ،وتحزن لحزنها ،وتطرب لخفة دمها.
باختصار يحيى الفخراني من النجوم الذين وضع لهم القبول في الأرض، ولا يختلف عليه اثنان،على المستوى الفني، وعلى المستوى الانساني يدهشك بشفافيته العميقة، وتواضعه الكبير، وأدبه الجم،وارتباطه الوثيق بشريكة عمره د.لميس جابر،فهى تثبت بالدليل القاطع أن وراء كل رجل عظيم امرأة عظيمة، حيث تقتسم معه سنوات العمل والنجاح.
عزيزي يحيي الفخراني أنت أكبر من المعجزة التى وهبتك لنا، ووهبت روحك السمحة .. لتحلق في عالم الفن .


يحيى الفخراني:  صاروخ الفن .. بعيد المدى.. واسع الانتشار


البث المباشر لقناة المونديال

Apu Tv