رسالة مفتوحة موجهة للرئيس عبد الفتاح السيسي .. نحتاج إعلام حرب للمواجهة

مكتوب بواسطة
  • منذ 5 شهر
  • 200


رسالة مفتوحة موجهة للرئيس عبد الفتاح السيسي .. نحتاج إعلام حرب للمواجهة

كتب د. ابراهيم ابوذكري

رسالة مفتوحة موجهة للرئيس عبد الفتاح السيسي ..

الجميع يعلم مدي حرصكم يا فخامة الرئيس علي كيان الدولة ومستقبلها .. ونعلم أيضا ما أنجزته من انجازات ..  تحتاج الي مجلدات ليتم حصرها لصالح الوطن والمواطن .. ونشعر أنكم تشعرون بالألم من الكارثة العالمية التي طالتنا بفيروس صناعي كان أو بتفاعل الطبيعة سواء هذا أو ذاك إنما نحن امام كارثة بكل المعاني ولابد من علاجها بقرارات سيادية وبقوة لا مكان للعواطف بها ..

نواجه يا فخامة الرئيس وباء عالمي وأصبح حقيقة مفزعة مما جعل حكومتكم الموقرة وبتعليمات مشددة منكم بالتصدي لهذه الكارثة للمحافظة علي انجازات الدولة والمواطن والمواطنين .. ولم تقصر القوات المسلحة ولا الأمن الشرطي أبداً في المساهمة في هذه المواجهة الشرسة وبقيت علاقة الدولة بالمواطن وقنوات الاتصال بينهما هذا ما نواجهه . بل نعاني منه 
وللأسف فخامة الرئيس ان وسائل الاتصال بين الدولة والمواطنين هو ما لدينا هو إعلام مهلهل له اكثر من قيادة للآن .. ووجب علينا أن نعترف جميعا اننا امام كارثة تستدعي منكم اتخاذ قرارا حاسما وفوري بإعلان ان لدينا إعلام حرب ويسند الي وزير الاعلام كافة الصلاحيات غير منقوصة لوزير اعلام حرب  .. لأننا في حرب حقيقية أشرس بكثير من أية حرب واجهتها الدولة المصرية .. ومن باب الأمانة يا فخامة الرئيس كتبت علي صفحتي علي الفيس بوك غاضبا للدولة وبلدي التي تبذل كل مجهودها علي تخطي هذه الأزمة ويسلم الشعب باقل الخسائر الممكنة 
والغريب فخامة الرئيس اني تلقيت مكالمة من صديق ينصحني بأن أمحو ما كتبت حفاظا علي أصدقاء لي ربما يطولهم هذا النقد .. ولكني لم انصاع للنصيحة .. وقلت له انني لست ضد اَي مسؤول فكلهم اصدقاء مقربين لي وعظماء لكن كل واحد منهم لديه صلاحيات منقوصة فليس هناك شخص معه كل صلاحيات اعلام الحرب .. وأحببت ان أوصل هذه الرسالة لفخامتكم  يا حبيب الملاين  والأب الروحي لهذا البلد 
وأكرر ماكتبته علي الفيس بالنص 
كلام موجه للدولة :- 
أسمع كلامك أصدقك.. أشوف أمورك أستعجب" 
ويشتكون من عدم التزام الشعب فيما يطلب منهم ..،،، 
السعودية والأزهر منعوا التجمعات والغوا الدراسة حتي  في صلاة الجماعة بالمساجد وايضا صلاة الجمعة .. وتمت الفتوي باجازة الصلاة في البيت .. والتليفزيونات المصرية مثبته هاشتاج علي شاشاتها علي مدار الساعة تقول :- 
 #خليك_بالبيت  
والدولة نفسها ضربت هذا عرض الحائط وتصدر رسالة معاكسة لما تطلب من الجمهور  وأقامت الدولة صلاة الجمعة بوزير أوقافها برسالة معاكسة وتحت عدسات الكاميرات من خلال مظاهرة وزحام شديد بصلاة الجمعة بماسبيرو علي إعتبار أن مصر خالية من الفيروس .. 
وأقسم بالله أنا لو مكان الرئيس السيسي وشاهدت هذا لا أرحم صاحب قرار إقامة الصلاة بماسبيرو وإذاعتها علي الهواء .. وفي المقدمة وزير الأوقاف الذي اغلق المساجد .. وفتح مسجدا خاص به ملاكي ليظهر بالتليفزيون .. ... 
والله عيب عليكم .. المسالة مش هزار .. نحن بصدد وباء حقيقي ..!! ..


رسالة مفتوحة موجهة للرئيس عبد الفتاح السيسي .. نحتاج إعلام حرب للمواجهة


البث المباشر

قناة الإتحاد