تكريم عربي .. بطعم الذكريات الجميلة

مكتوب بواسطة فريق المونديال
  • منذ 3 شهر
  • 100


تكريم عربي .. بطعم الذكريات الجميلة

بقلم : حسن حامد 

فى العيد الخمسين لتأسيسه وفى خضم الاحتفالات باليوبيل الذهبي، قام اتحاد إذاعات الدول العربية الذى يعرف اختصاراً بـ(الاسبو) بتكريم العديد من الشخصيات الاعلامية والفنية على مستوى الوطن العربي، وكان بينهم كاتب هذه السطور. كانت مفاجاة طيبة حينما تلقيت دعوة كريمة من المهندس عبدالرحيم سليمان المدير العام للاتحاد، يدعونى فيها للذهاب الى تونس لحضور مهرجان الاذاعة والتلفزيون الذى يقيمه الاتحاد، ويضم سوقا للبرامج الاذاعية والتليفزيونية يلتقى فيه المبدعون على اختلاف توجهاتهم ، الى جانب معرض ( الاسبو ) الذى يعتبر نافذة تطل على المبتكرات المستجدة فى عالم التكنولوجيا المتطورة للمجال السمعى والبصري. وجاء فى رسالة الدعوة انه اعترافا بالخدمات الجليلة التى اسدتها مجموعة من الشخصيات الاعلامية العربية الفاعلة الى الاتحاد تأسيسا لكيانه ونهوضا برسالته القومية وتحقيقا لاشعاعه الواسع فى المشهد الاعلامى والاتصالى العربى والاقليمى والدولي، يقام حفل تكريم على شرفهم تقديرا لاسهاماتهم القيمة وتثمينا لجزيل عطائهم.
سعدت كثيرا بهذه الدعوة وبما تنطوى عليه من تكريم خاصة وانها صادرة عن اكبر كيان عربى يضم كل الهيئات الاذاعية والتليفزيونية الرسمية فى الوطن العربي، كما انه فتح المجال فى السنوات الاخيرة لكل الهيئات والشركات الاعلامية الخاصة للانضمام الى عضويته. 

وتربطنى بالاتحاد العربى علاقة قديمة كنت فى بداياتها احد اعضاء وفد اتحاد الاذاعة والتليفزيون المصرى لحضور اجتماعات وفاعليات انشطة (الاسبو )، وتطورت العلاقة حتى توليت رئاسة الاتحاد العربى فى العام الاخير الذى سبق خروجى الى التقاعد. وفى الواقع ابلغت بالخروج الى التقاعد اثناء رئاستى لاحدى دورات ( الاسبو ) وكانت تعقد فى الجزائر العاصمة حيث كانت تجرى احتفالات العيد الخمسين للثورة الجزائرية. ومشاركة من اتحاد اذاعات الدول العربية فى احتفالات الجزائر تقرر آنذاك عقد فاعليات تلك الدورة فى الجزائر. وكانت دورة اسثنائية قمنا فيها بالاحتفال بالجزائر الشعب والثورة، كما جرى الاحتفاء بعيد ميلادى حيث غمرنى الزملاء والاصدقاء من الجزائر ومن سائر الوفود العربية بفيض من مشاعر الود والمحبة سأظل اذكرها بكل العرفان والامتنان ماحييت.
توجهت الى العاصمة التونسية حيث مقر ( الاسبو ) وهناك كان اللقاء مع العديد من الاصدقاء الذين كنت احمل لكثير منهم فى ذهني،صورا عتيقة غيرت الايام الكثير من تفاصيلها، وعبثت بمحتوياتها. ولكن كثيرا منهم وخاصة من كانوا فى مرحلة الشباب ظلوا قريبين من الصور الذهنية التى احملها فى رأسي. كانت فرصة عظيمة للالتقاء مجددا بشخصيات اعلامية رفيعة مثل البروفيسور على محمد شمو وزير الثقافة والاعلام الاسبق فى السودان والاستاذ عبدالحفيظ الهرقام كاتب الدولة والمدير العام الاسبق( للاسبو ) وسفير تونس السابق لدى مصر. ومن بين الذين كرمهم الاتحاد العربى من مصر كل من الاستاذ الراحل صلاح عبد القادر أول أمين عام ( للاسبو )، والاعلإمى الراحل حمدى قنديل والإعلامى الراحل سمير التوني. 
كما تم تكريم الدكتور ابراهيم ابوذكرى والاعلاميين اسماعيل الششتاوى وعصام الأمير. 
ومن الفنانين المصريين تم تكريم كل من الفنانة روجينا والفنان ماجد المصري. 
وجاء مسك الختام باعلان جوائز مسابقات الاعمال الاذاعية والتليفزيونية حيث فازت الاذاعة المصرية بأربع جوائز وفاز التليفزيون بجائزة واحدة. 
تهانينا للفائزين ونرجو عودة مهرجان القاهرة للاذاعة والتليفزيون الى سابق عهده ونشاطه، فقد كان قبلة للمبدعين العرب، الى جانب مهرجان ( الاسبو ).


تكريم عربي .. بطعم الذكريات الجميلة


البث المباشر لقناة المونديال

Apu Tv