تكريمات الكليات الكندي الدولية CIC لبعض رموز الإعلام بمصر

مكتوب بواسطة فريق المونديال
  • منذ 1 شهر
  • 78


تكريمات الكليات الكندي الدولية CIC لبعض رموز الإعلام بمصر

 

تحت رعاية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي قامت الدكتورة ماجي الحلواني  المستشار العلمي للمعهد الكندي العالي لتكنولوجيا الاعلام الحديث ورئيس المؤتمر العلمي الدولي الرابع والدكتورة آمال الغزاوي عميدة المعهد وأمين عام المؤتمر بتكريم الأساتذة متحدثي ندوة "دور الإعلام وأمن الوطن"  ضمن فعاليات المؤتمر العلمي الرابع للمعهد الكندي للإعلام CIC 
وكانت الجلسة تدار من قبل الدكتور سامي الشريف  عميد كلية الاعلام  بالجامعة الحديثة للتكنولوجيا والمعلومات MTI والمتحدثين الأساتذة الدكتور إبراهيم أبو ذكري رئيس الاتحاد العام للمنتجين العرب ورئيس شعبة الاعلام المصرية 
والدكتور حسن عماد مكاوي العميد الاسبق لكلية إعلام القاهرة ودكتور عصام فرج امين عام المجلس الاعلي للاعلام ودكتورة هبة شاهين رئيسة قسم الاعلام بجامعة عين شمس وعضو الهيئة الوطنية للإعلام  
وبدات الندوة بتقديم الشكر من قبل رئيس الجلسه الدكتور سامي لمنظمي المؤتمر والندوة والحضور المتميز من المتخصصين من عمداء وأساتذة الكليات والمعاهد الاعلامية بمصر وضيوف المؤتمر من الدول العربية كما رحب بالمتحدثين واستعرض معهم العناوين و المحاور التي سيتم الحديث عنها كما أستعرض بعض المشاكل التي تقابل صناع وصناعة الإعلام في مصر كما أستعرض ما قدمه الأكاديميون من دراسات وأبحاث كثيرة وحلول للمشاكل المزمنة في الاعلام المصري ولم يحظي باَي بحث او دراسة من هذا المجهود بأي إهتمام من أصحاب القرار 
أما الدكتور  حسن مكاوي فقد تحدث عن الإشاعات وأضرارها علي أمن الوطن بعد أن أستعرض تاريخ القوانين التي استحوذت علي الإعلام واحترمته وكشف عن أضرار احتكار الدولة لصناعة الاعلام علي تنوع الرأي والرب الآخر وتأثيره عل الحد من الابداع  منذ بدايته بالصحافة مرورًا بالقوانين التي صدرت بمصر منذ أول قرار ومرسوم من الوالي محمد علي عند إنشائه مطبعة مصر والي الآن وقارن الدكتور حسن بمقارنة أكاديمية بين الاعلام الحر وإعلام الدولة المحتكر  
وأثني الدكتور ابوذكري عن ما استعرض به الدكتور حسن وقال نفس الاستعراض عن الاعلام هو نفس السيناريو الذي سرده عن الاعلام عموما علي اعتبار ان الدراما كالصحافة والفن والهندسة الاذاعية والتلفزيونية المكونة للمجال الاعلامي 
كما استعرض دور الدراما المصرية وما فعلته في القضايا المصيرية للمجتمع المصري وكشف عن شكل وتاريخ الدراما المصرية علي الشاشات العربية ودرها الحفيقي الغير مرئي في حفظ امن الوطن كجانب هام من القوي الناعمة والخلاقة ومربية للوجدان الإيجابي في صدور المتلقين سواء بمصر او العالم العربي كما وضح الخرائط البرامجية للقنوات العربية وكيفية التنسيق بينها وبين الدراما المصرية سواء كانت افلام او مسلسلات 
اما الدكتور عصام  فرج فقد اكمل ما استعرضه الدكتور حسن  شارحا القوانين التي صدرت بتنظيم الصحافة والاعلام بالمجلس والهيئة .. ودو كل منها وصعوبة تفسير القوانين وصعوبةفهمها خاصة مع الاعلام الافتراضي الذي نعيشه وغير متناسق عن ما صدرت لما به القوانين  من مواد .. كل مادة تحتاج الي مذكرة تفسيرية ..وهاجم السوشيال ميديا التي خرجت عن كونها أداة للتواصل الاجتماعي وتحولت الي حمل ثقيل علي ظهر المجتمع ومخربة للخطاب الاعلامي المجتمعي ومشككا فيه .. 
وختمت الدكتور هبة شاهين بتعقيبها  علي ما ورد بفكر المتحدثين حول القوانين الصادرة بالاعلامً ووضع الحلول المناسبة لها لتخطي بعض المشاكل التي استعرضها المتحدثين  ومستكملة علي ما ورد علي ما استعرضه الدكتور عصام فرج.  
وشكر المتحدثون الدكتوره ماجي الحلواني رئيسة الموتمر والدكتورة أمال الغزاوي عميدة المعهد علي التنظيم المتميز والتنسيق الرائع للمؤتمر


تكريمات الكليات الكندي الدولية CIC لبعض رموز الإعلام بمصر


البث المباشر لقناة المونديال

Apu Tv